أخبار
Ignorer les commandes du Ruban Passer au contenu principal

اللوجستيك   

انعقاد المجلس الإداري للوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية: أسدس أول من سنة 2016 حافل بالإنجازات لفائدة قطاع اللوجيستيك الوطني

A+     A-
27.07.2016انعقد يوم الأربعاء 27 يوليوز 2016 على الساعة العاشرة صباحا، بمقر وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك بالرباط، اجتماع لمجلس إدارة الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية برئاسة السيد وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك.

وقد خصص هذا الاجتماع للمصادقة على حسابات الوكالة برسم سنة 2015 وعرض حصيلة أنشطتها خلال الأسدس الأول لسنة 2016.

وبالفعل، واصلت الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية خلال هذا الأسدس عملها من أجل التعبئة والتنسيق لإشراك واسع وفعال لمختلف المتدخلين في تفعيل الإستراتيجية الوطنية اللوجيستيكية لاسيما من أجل تطوير عرض عقار لوجيستيكي عصري وتنافسي والرفع من مستوى الممارسات اللوجيستيكية ببلادنا.

وتوالت في هذا الصدد الخطوات في مجال هيكلة وترويج المشاريع المندرجة في إطار المخطط الوطني للمناطق اللوجيستيكية. وتجدر الإشارة هنا إلى أنه تم خلال الأسدس الأول لسنة 2016 تدشين مجموعة من المحطات اللوجيستيكية الجديدة شيدت داخل مناطق مخصصة للأنشطة الاقتصادية بجهة طنجة.

كما استكملت الوكالة التشاور مع عدة فرقاء من أجل تحديد البرنامج الوطني لتأهيل اللوجيستيك الحضري للفترة 2016-2021 الذي يهدف إلى إدراج هذا الورش في إطار دينامية تنموية مستدامة خدمة للاقتصاد المحلي والمواطنين. هذا وسيتم في مرحلة أولى تنزيل هذا البرنامج على مستوى الدار البيضاء ليتم تعميمه في مرحلة ثانية على مدن أخرى تواجه إشكاليات ورهانات تخص اللوجيستيك الحضري.

وفي إطار تحسين الممارسات اللوجيستيكية، برمجت الوكالة عدة إجراءات تهدف إلى تطوير نسبة تفويض الأنشطة اللوجيستيكية للغير والتي انطلقت من إنجاز تشخيص كمي وكيفي للسوق في هذا المجال لتتعزز بإعداد دليل لتفويض الأنشطة اللوجيستيكية للغير وتنظيم ورشة تحسيس حول رهانات التفويض اللوجيستيكي في قطاع الصناعات الغذائية.

وأطلقت الوكالة أيضا ورشا يهدف إلى رصد الإمكانيات المتاحة والإجراءات الممكنة لترشيد وتحسين لوجيستيك الإدارات العمومية، كما بدأت العمل على تصميم ووضع نظام علامات خاص بالفاعلين اللوجيستيكيين système de labellisation.

إضافة إلى ذلك، وبشراكة مع الاتحاد العام لمقاولات المغرب، تعمل الوكالة على إعداد وتنفيذ برنامج يهم تأهيل لوجيستيك المقاولات الصغرى والمتوسطة. يهدف هذا البرنامج الذي سيشكل موضوع اتفاقية بين مجموعة من الشركاء إلى الرفع من مستوى مهنية المتعهدين اللوجيستيكيين وكذا تأهيل الوظيفة اللوجيستيكية لدى الشاحنين.

فيما يخص تطوير الكفاءات اللوجيستيكية، تعمل الوكالة بصفتها عضوا في الجمعية الأوروبية للوجيستيك، وبشراكة مع جامعة النقل بالاتحاد العام لمقاولات المغرب والتجمع المهني للمساعدة الاستشارية للنقل واللوجيستيك GIAC TRANSLOG بغية إحداث مركز وطني يعتمد نظام هذه الجمعية لتسليم شهادات الكفاءة اللوجيستيكية Centre de certification des compétences logistiques.

وعلى صعيد آخر، عبأت الوكالة دعما مهما لأشغال اللجنة الوطنية للمعايرة في قطاع اللوجيستيك خاصة من أجل تحديد الأولويات فيما يتعلق بحاجيات جميع فاعلي قطاع اللوجستيك من المعايير والممارسات الجيدة. وللتذكير، أنتجت هذه اللجنة مجموعة أولى من المعايير وتستعد لإصدار مجموعة ثانية أكثر أهمية تغطي عدة مجالات. هذا، وتعمل الوكالة أيضا على إعداد مشروع قانون حول اللوجيستيك يتوخى منه إرساء منظومة قانونية وتنظيمية للقطاع بالمغرب.

وعلى سبيل تقوية المجتمع اللوجستيكي المغربي communauté logistique، فإن الوكالة بصدد إعداد شراكات لتطوير تجمعات لوجيستيكيةclusters logistiques من شأنها المساهمة في تحسين وتطوير تنافسية الفاعلين اللوجيستيكيين.

ومن أجل تثمين ومكافأة أحسن الإنجازات والابتكارات في مجال اللوجيستيك وتدبير سلاسلها، نظمت الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجستيكية بنجاح النسخة الأولى للجوائز المغربية للوجيستيك لسنة 2016Moroccan Logistics Awards.

كما تجدر الإشارة إلى أن الوكالة قامت بأنشطة مكثفة للترويج لقطاع اللوجيستيك من خلال عدة مبادرات على الصعيدين الوطني والدولي للتعريف بفرص ومؤهلات قطاع اللوجيستيك بالمملكة تجسدت عبر مشاركتها في عدة تظاهرات لاسيما معارض اللوجيستيك بالدار البيضاء Logismed وباريس SITL وبرشلونة SIL.

ولعل إعلان الجمعية الأوربية للوجيستيك عن تنظيم الدورة السابعة والعشرين للمؤتمر الدولي للوجيستيك لسنة 2018 EUROLOG 2018 بالمغرب، ولأول مرة خارج القارة الأوروبية، يؤكد الإشعاع الدولي الذي أصبح يميز المملكة على مستوى قطاع اللوجيستيك كما يعتبر مؤشرا على الدينامية التي يعرفها هذا القطاع بالمغرب.

خلال هذا الاجتماع، توقف مجلس الإدارة عند أهمية وتعدد الأوراش المفتوحة من طرف الوكالة من أجل النهوض بالممارسات والفعالية اللوجيستيكية للمغرب، كما استعرض أولى التوجهات الاستراتيجية المنبثقة عن الأشغال التحضيرية لمشروع عقد البرنامج بين الدولة والوكالة للفترة 2016-2020.

في نهاية هذا الاجتماع، صادق مجلس الإدارة بالإجماع على حسابات الوكالة لسنة 2015.