أخبار
Ignorer les commandes du Ruban Passer au contenu principal

اللوجستيك   

انعقاد مجلس إدارة الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية

A+     A-
24.07.2018انعقد يوم الجمعة 20 يوليوز 2018 بالرباط، اجتماع مجلس إدارة الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية برئاسة السيد عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء. وقد خصص هذا الاجتماع للوقوف على منجزات الوكالة والتداول بشأن حساباتها لسنة 2017 وكذا مناقشة برنامج عملها وميزانيتها لسنة 2018 والمصادقة عليهما.

تم خلال هذا الاجتماع استعراض الإنجازات التي حققتها الوكالة خلال سنة 2017 من أجل تنمية قطاع اللوجيستيك المغربي في إطار ورش الاستراتيجية الوطنية لتنمية التنافسية اللوجيستيكية.

فقد واصلت الوكالة جهودها في سنة 2017 من أجل تعزيز المكتسبات المحققة حيث تميزت هذه السنة على الخصوص بإطلاق برنامج تأهيل لوجيستيك المقاولات المغربية الصغرى والمتوسطة PME LOGIS بشراكة مع القطاع الخاص. ويهدف هذا البرنامج، الذي يقدم العديد من إمكانيات الدعم التقني والمالي للمقاولات المغربية الصغرى والمتوسطة، إلى الرفع من مستوى الممارسات اللوجيستيكية داخل هذه المقاولات وملاءمتها مع أفضل المعايير والمقاييس المعتمدة في هذا المجال بالإضافة إلى تعزيز التكوين والكفاءات اللوجيستيكية للموارد البشرية.

وتعزيزا للجهود الرامية إلى تطوير المهارات في مهن اللوجيستيك، أنهت الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية خلال سنة 2017 إعداد خطة وطنية للتكوين في قطاع اللوجيستيك في أفق 2020 ومجموعة من أدوات تدبير التكوين في قطاع اللوجيستيك بالمغرب تتمثل أساسا في مرجع للمناصب والمهن والكفاءاتREC –REM يرصد إحدى وعشرين مهنة خاصة بالأنشطة اللوجيستيكية ودلائل مرجعية خاصة بعمليات التوظيف وتقييم الكفاءات والتكوين المستمر في هذا المجال.

وفي إطار تحسين تأطير قطاع اللوجيستيك، حرصت الوكالة خلال سنة 2017 على إعداد برنامج للتقييس خلال الفترة 2018-2020 من أجل تطوير مرجع وطني للمعايير والمقاييس يواكب تطور وطموحات قطاع اللوجيستيك ببلادنا.

كما تم، إلى جانب ذلك، القيام بعدة مبادرات للترويج والتعريف بالمؤهلات اللوجيستيكية للمغرب في العديد من الملتقيات الدولية لاسيما لتكريس المغرب كقاعدة لوجيستيكية رائدة بمحيطها المتوسطي والإفريقي.

وتكريسا لهذه الدينامية، يتضمن مخطط العمل 2018 عدة برامج ومشاريع تسعى إلى رفع مستوى الممارسات اللوجيستيكية وإرساء إطار ملائم لدينامية لوجيستيكية متناسقة.

وفي هذا الإطار، ستتابع الوكالة عملها بالتشاور مع القطاعات والجماعات الترابية المعنية من أجل إتمام التحضيرات لإطلاق إنجاز مناطق لوجيستيكية توفر عقارا لوجيستيكيا من الجيل الجديد يستجيب للحاجيات ويساهم في التنمية المحلية وذلك تماشيا مع التوجهات الجديدة في إطار ورش الجهوية المتقدمة.

كما ستعمل الوكالة على مواصلة تفعيل برنامج تأهيل لوجيستيك المقاولات المغربية الصغرى والمتوسطة وإرساء نظام علامات لفائدة المتعهدين اللوجيستيكيين يساهم في تعزيز ثقة الفاعلين الاقتصاديين في مستوى الخدمات اللوجيستيكية المقدمة بالمغرب.

وفي نهاية الاجتماع، صادق المجلس على حصيلة وحسابات الوكالة لسنة 2017 وكذا خطة عملها وميزانيتها لسنة 2018. ​