أخبار
Ignorer les commandes du Ruban Passer au contenu principal

اللوجستيك   

مجلس إدارة الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية يصادق على برنامج عملها وميزانيتها برسم سنة 2019

A+     A-
17.01.2019مجلس إدارة الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية يصادق على برنامج عملها وميزانيتها برسم سنة 2019

انعقد، يوم الأربعاء 16 يناير 2019 بالرباط، اجتماع مجلس إدارة الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية برئاسة السيد عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء. وقد خصص هذا الاجتماع لمناقشة برنامج عمل الوكالة وميزانيتها لسنة 2019 والمصادقة عليهما.

خلال هذه الدورة للمجلس، تم استعراض الإنجازات التي حققتها الوكالة خلال سنة 2018 من أجل تنمية القطاع اللوجيستيكي المغربي.

فقد اتسم عمل الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية خلال سنة 2018 بانفتاح فعلي على نسيج المقاولات الصغرى والمتوسطة عبر عدة عمليات مواكبة استفادت منها العديد من المقاولات في مجالات تهم تشخيص الوظيفة اللوجيستيكية وتطوير مشاريع تفويض الأنشطة اللوجيستيكية وتنمية نظم المعلومات اللوجيستيكية وكذا التدريب والتكوين في المهن اللوجيستيكية، وذلك من خلال دعم تقني ومالي في إطار برنامج تأهيل لوجيستيك المقاولات المغربية الصغرى والمتوسطة PME LOGIS.

كما تميزت سنة 2018 بتقارب مهم مع مجموعة من الجهات من أجل إدماج مشاريع المناطق اللوجيستيكية في إطار مخططات التنمية الجهوية، حيث قامت الوكالة بالعديد من المشاورات مع الفاعلين المحليين وصلت إلى مراحل متقدمة لتحديد المشاريع اللوجيستيكية ذات الأولوية والتي ستساهم في التنمية الاقتصادية لاسيما بجهات سوس ماسة وفاس مكناس. حيث سيتم تنمية المشروع في مشروعي المنطقتين اللوجستيكيتين لآيت ملول ورأس الماء

وعلاقة بتحسين السلاسل اللوجيستيكية لأهم تدفقات البضائع وتطوير المهارات في مهن اللوجيستيك، عملت الوكالة على التنسيق مع مختلف الشركاء من القطاعين العام والخاص من أجل تسريع تنفيذ برامج العمل المتعلقة بالتكوين وبأروجة الاستيراد والتصدير والتوزيع الداخلي ومواد البناء.

وبغية تحفيز الفاعلين من أجل تطوير منظومات لوجيستيكية عصرية وفعالة ومكافأة تميز واستدامة اللوجيستيك بالمغرب، وبعد النجاح الذي حققته النسختين الأولى والثانية، نظمت الوكالة الدورة الثالثة من الجوائز المغربية للوجيستيك والتي أبانت عن انخراط للفاعلين اللوجيستيكيين في تحديث منظومة اشتغالهم لمسايرة حاجيات الاقتصاد الوطني.

وفي إطار مبادرات الترويج والتعريف بالمؤهلات اللوجيستيكية للمغرب، نظمت الوكالة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، النسخة الرابعة والعشرين للمؤتمر الدولي للوجيستيك بشراكة مع الجمعية الأوروبية للوجستيك وذلك لأول مرة خارج القارة الأوروبية مما يعكس مكانة المملكة كدولة رائدة في مجال اللوجيستيك على المستوى الجهوي.

وانسجاما مع أهداف الاستراتيجية الوطنية لتنمية التنافسية اللوجيستيكية، ستواصل الوكالة عملها خلال سنة 2019 من أجل تعبئة جهود مختلف شركائها من أجل التقدم في تنفيذ الأوراش المتعلقة بتأهيل لوجيستيك المقاولات المغربية الصغرى والمتوسطة وتحسين السلاسل اللوجيستيكية لأهم الأروجة وتطوير المهارات في مهن اللوجيستيك.

كما ستعمل الوكالة على تعزيز شراكاتها مع مختلف جهات المملكة من أجل هيكلة القطاع اللوجيستيكي على المستوى الترابي لاسيما من أجل تعبئة العقار اللازم وتحديد الإطار المؤسساتي وآليات التمويل لتنمية مناطق لوجيستيكية عصرية تتميز بطاقة استيعابية مهمة تمكن من تجميع تدفقات البضائع وتوفر عرضا خدماتيا متكاملا للفاعلين الاقتصاديين على المستوى المحلي.

وفي نهاية الاجتماع، صادق المجلس على حصيلة وحسابات الوكالة لسنة 2018 وكذا خطة عملها وميزانيتها لسنة 2019.